الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

ختام دورة مدربي سلة مشروع بكرا إلنا والسباعي يوضح أهداف المشروع

ثورة أون لاين:

مهند الحسني:

لم يكن ختام دورة الدراسات التدريبية لمدربي كرة السلة بالعادي، وإنما كان أكثر من جيد بعد الأجواء الأخوية، الدورة التي امتدت لأربعة أيام متتالية حاضر فيها مدرب منتخبنا الصربي ماتيتش إضافة إلى المحاضرين( دانيال ذو الكفل، هيثم جميل، هلال الدجاني، طريف قوطرش)، وأهم ما ميز هذه الدورة هو الالتزام والجدية من قبل الدارسين الذين وصل عددهم إلى أكثر من ستين دارساً ودراسة، حيث شهدت الدورة محاضرات نظرية وعملية كانت غنية بالمعلومات الفنية الجديدة، وشهد ختام الدورة محاضرة لإدارة مشروع بكرا إلنا المتمثلة بالأستاذ محمد سباعي، حيث تركزت محاضرته حول أهمية المشروع، وأهدافه الإنسانية قبل الرياضية، والتي تعنى بهموم وشجون جيل من الأطفال الذين عاصروا الأزمة التي تشهدها البلاد، حيث أكد السباعي أن المشروع أكد على شقين أساسيين أولهما يتجلى في حب الوطن، والحفاظ على خيراته، واحترام سيادته، أما الشق الثاني، فهو حب الجميع وصولاً لبناء أسرة سورية واحدة، وتابع السباعي حديثه بقوله، بأن إدارة المشروع مكلّفة بتأمين كل ما يلزم من أجل رعاية مثالية لهؤلاء الأطفال، كما تحدث عن آلية عمل المشروع في المرحلة المقبلة، بأنه توصل بعد العديد من المشاورات والتنسيق مع أعلى الجهات إلى وضع نظام داخلي وآلية عمل تتناسب مع كل مرحلة من مراحل المشروع، وختم حديثه بقوله كل ما يفرزه هذا المشروع من مواهب وخامات رياضية بكل الألعاب هي ملك لجميع الأندية السورية، وليس حكراً على نادي المحافظة، ويحق لأي ناد أي يأتي ضمن الأنظمة والقوانين، ويختار أي موهبة يريدها من أجل ضمنها لناديه، ونحن لسنا ضد أحد بشرط أن يكون ذلك ضمن خيارات اللجنة المشكلة الخاصة بإدارة المشروع، وتشكر أيضاً في نهاية حديثه كل من ساهم في إنجاح هذه الدورة، وشكر الدراسيين على التزامهم، ووعدهم بتعويضات مادية جيدة في المستقبل القريب في حال كان العطاء أفضل.

كما تحدث الدكتور ماهر خياطة ممثل رئيس المنظمة عن مدى فائدة إقامة مثل هذه الدورات التي من شأنها أن تنعكس إيجاباً على القاعدة التدريبية لكرة السلة السورية التي شهدت الكثير من الهجرة في السنوات الأخيرة، وأكد الخياطة بأن إدارة المشروع واتحاد السلة لن يقفا عند حدود هذه الدورة، وهناك دورات جديدة قادمة تتناسب مع كل مرحلة من مراحل مشروع بكرا إلنا.

وفي نهاية الدورة تم تقديم دروع تذكارية للسيد اللواء موفق جمعة تسلمه عنه الدكتور خياطة، وتم تقديم درع لاتحاد السلة ، ودرع للأستاذ محمد سباعي رئيس نادي المحافظة، ولمدير مدينة الفيحاء على تعاونه في إنجاح الدورة.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018