الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

بعد هجمات باريس وبروكسل الدامية... إرهابيو "داعش" خططوا لتنفيذ هجمات مماثلة في دول أوروبية

ثورة أون لاين:

تخشى الدول الاوروبية باستمرار من عودة الارهاب الذي صدرته بعض دولها في هجرة عكسية لتلك الذئاب المنفردة أو الجماعية لتضرب في عمق العواصم الاوروبية كما حدث في فرنسا وبلجيكا.

وفي هذا الصدد كشفت أجهزة الاستخبارات الأوربية أن تنظيم "داعش"الإرهابي، بعد تنفيذه الهجمات الدموية في كل من باريس وبروكسل خطط لتنفيذ هجمات مماثلة في دول أوروبية أخرى.

وقالت شبكة "RTL" إن مخططات التنظيم الارهابي لم تستثن أية دولة أوروبية، حيث كان يعتزم تنفيذ هجمات في جميع دول الاتحاد الأوروبي، من البرتغال وحتى غرب البلقان.

وأشارت الشبكة أن التحقيقات كشفت عن 3 مواطنين بلجيكيين، يشتبه في مشاركتهم في تلك الهجمات، التي استهدفت باريس وبركسل في عامي 2015 و 2016، أحدهما شاب (30 عاما) يدعى شاكر، تم التحقيق معه في وقت سابق وأُطلق سراحه، والآخر شاب يدعى محمد صلاح الدين، لا يزال مطلوبا لدى أجهزة الأمن، أما الثالث (29 سنة) فلقي مصرعه خلال مشاركته في القتال في سورية.

وقد شهدت العاصمة الفرنسية باريس سنة 2015 هجمات إرهابية دامية أودت بحياة أكثر من 130 شخصا وخلفت أكثر من 350 مصابا.

كذلك شهدت العاصمة البلجيكية بروكسل هجمات دامية سنة 2016 أودت بحياة العشرات.

وفي آب من العام 2017 أعلن إرهابيو تنظيم "داعش" عن خططهم لشن هجوم إرهابي جديد وكشفوا عن هدفهم المقبل في أوروبا.

ونشرت قناة Shot على موقع تلغرام صورة يظهر فيها المدرج الروماني "الكولوسيوم" والنيران تشتعل فيه.

وتذيل هذه الصورة بعبارة: "يظن الجميع أن هذا لن يحدث، ولكننا سننفذه قريبا." ويشير التعليق على هذه الصورة المروّعة إلى أن "داعش" يتوعد بشن هجوم إرهابي جديد في إيطاليا.
تجدر الإشارة إلى أن تنظيم "داعش" الإرهابي أعلن مسؤوليته عن هجوم برشلونة الإسبانية الذي أسفر عن مقتل 14 شخصا وإصابة أكثر من مئة.

وتشير بعض وسائل الإعلام إلى أن مركز الاستخبارات المركزية حذر الشرطة الإسبانية من خطر وقوع عمليات إرهابية في برشلونة منذ شهرين. كما أبلغت الاستخبارات الأمريكية قوات حفظ النظام الإسبانية بأن شارع الرامبلا السياحي هو مكان محتمل لوقوع الهجوم، ولكن الشرطة الإسبانية فشلت في الحيلولة دون وقوع الهجوم الإرهابي.

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018