الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

صلاحيات أردوغان الديكتاتورية تعصف بشعبه.. تركيا تودع آخر رئيس وزراء في تاريخها الحديث..!

ثورة أون لاين:
أصبح رئيس وزراء النظام التركي الحالي بن علي يلدرم، الذي شكل حكومة بلاده الـ65، آخر من يتولى منصب رئاسة الوزراء في تاريخ تركيا الحديث مع بدء تطبيق نظام الحكم الرئاسي الجديد في البلاد.
وأُلغي منصب رئيس الوزراء في تركيا، تزامنا مع انتقال البلاد من النظام البرلماني إلى الرئاسي بعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي شهدتها البلاد في حزيران الماضي.
وشغل يلدريم منصب مستشار رئيس الجمهورية لفترة قصيرة من الزمن قبيل توليه رئاسة الوزراء، كما شغل أيضا منصب الرئيس الثالث لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم لعام واحد.
وكانت الجريدة الرسمية التركية، قد نشرت أمس الأربعاء مرسوما يتضمن نقل بعض الصلاحيات إلى "رئيس الجمهورية" في ضوء انتقال البلاد إلى نظام الرئاسة التنفيذية الذي أقرته الانتخابات الأخيرة.
ويُدخل المرسوم تعديلا على القوانين التي يعود تاريخها من عام 1924 إلى 2017 سيغير الإشارة من رئيس الوزراء ومجلس الوزراء إلى الرئيس ومكتب الرئيس.
وأعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات التركية سعدي غوفن، الأسبوع الماضي، فوز رجب أردوغان، بولاية رئاسية ثانية، بنسبة 53 في المئة بعد فرز أغلب أصوات الناخبين.
وبذلك يكون نظام أردوغان أوصل تركيا إلى طريق مسدود على صعيد السياستين الداخلية والخارجية ورسخ سياسة الديكتاتور الأوحد في البلاد.
وبشهادة مواطنيه فإن رجب أردوغان يكذب على الشعب التركي فهو غارق في الفساد ويمارس الديكتاتورية ويعادي حقوق جميع فئات الشعب التركي وهو مستمر في انتهاك استقلالية القضاء في البلاد للتخلص من معارضيه إضافة إلى اعتقاله للصحفيين والمثقفين في محاولة منه لضمان مستقبله الشخصي والتحكم بمقاليد السلطة دون معارضة”.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018