الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

طعن جمجمته بسكين ..لماذا

ثورة أون لاين:

قام رجل "مختل عقليا" بطعن نفسه في الجمجمة مستخدما سكينا بطول 20 سم، في محاولة "لجعل دماغه يتنفس بشكل أفضل"، وذلك في منطقة روستوف في روسيا.
لحسن الحظ، نجا يوري جوخوف، بعد خضوعه لعمل جراحي دقيق عقب وصوله إلى المستشفى، إذ دخلت السكين بين نصفي دماغه الأيمن والأيسر. وفي تعليقهم على الخبر، أكد الأطباء أن نجاة الرجل كانت معجزة حقيقية.
عند وصول الشرطة إلى مكان الحادثة، كان يوري لا يزال واعيا والسكين مغروز عموديا في رأسه، إذ قام أفراد الشرطة بسؤال الرجل مباشرة عن فاعل "الجريمة". والأغرب في القصة هي الإجابة التي رد بها يوري على الشرطة، إذ جاء فيها: "دماغي لا يتنفس، لذا أدخلت السكين في رأسي".
ويخضع الرجل لعناية طبية مشددة في المستشفى، حيث وصف الأطباء حالته الصحية "بالمُرضية، نسبة لخطورة العملية الجراحية التي خضع لها".
كما من المقرر أن يبقى يوري لأسبوع كاملة في غرفة العناية المركزة، حتى تستقر حالته الصحية بشكل كامل، لينقل بعدها إلى منشأة طبية للتأهيل النفسي.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018