الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

وفاة "متسولة" لبنانية كُشف سرها

ثورة أون لاين:
تصدر خبر وفاة متسولة مشهورة في أحد أحياء بيروت ، اهتمامات اللبنانيين على وسائل التواصل الاجتماعي، بعدما تبين أن المتوفاة (53 عاما) بحوزتها ثروة طائلة.
وبحسب شهود، فقد عُثر على مبلغ 5 ملايين ليرة لبنانية نقدا، أي أكثر من 3300 دولار خبأتها المتوفاة في أغراضها الشخصية، إضافة إلى دفاتر بنكية، وحساب بنكي آخر بقيمة أكثر من مليون دولار أميركي.
وتشير المعلومات المتوفرة حتى اللحظة إلى أن السيدة المتوفاة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وهي من بلدة عين الذهب في عكار شمال لبنان، وأنها اعتادت على النوم في سيارة قديمة في منطقة البسطة في بيروت واتخذتها كمنزل لها لسنوات.
وأثار الخبر جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال البعض إن عددا كبيرا من المتسولين يمارسون الاحتيال لمضاعفة ثرواتهم.
فبينما رأى البعض أن الخبر ملتبس، وأنه يستحيل أن تجمع امراة فقيرة كل هذا المال وتبقى متسولة في الشوارع، لام آخرون الدولة اللبنانية لعدم اهتمامها بالفقراء وعدم ملاحقتها عصابات المتسولين المنظمة التي تنتشر في أحياء بيروت.
وانتشرت صور للمتسولة "المليونيرة" المألوفة في أحياء بيروت، حيث أعرب المغردون عن دهشتهم لما جنته هذه السيدة طيلة أعوام.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018