الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

اللجان الزراعية في المحافظات تباشر حصر أضرار العاصفة المطرية

ثورة أون لاين:
أدت العاصفة المطرية في عدد من المحافظات إلى تضرر المحاصيل الزراعية جراء السيول والفيضانات إضافة إلى تساقط حبات البرد فيما بدأت الدوائر الزراعية بحصر الأضرار تمهيدا لتقديم تقارير مفصلة لتعويض المزارعين.

ففي الحسكة دعت مديرية الزراعة كل الفلاحين المتضررين لمراجعة الدوائر الزراعية في المناطق والنواحي لتقديم طلب تضرر يتضمن المحصول المتضرر والمساحات ليصار إلى إجراء كشف حسي وحصر الأضرار من قبل اللجان الزراعية.‏

وبين معاون مدير الزراعة المهندس أحمد الابراهيم أن اللجان الزراعية ستقوم بحصر الأضرار في المناطق وإعلام المديرية مشيرا إلى أن المساحات المروية لمحصول القمح لم تتأثر ووضعها جيد وانحصرت الأضرار في المحاصيل العطرية والعدس مبينا أنه لا يمكن تقدير نسبة الضرر إلا بعد إجراء الكشوفات الحسية.‏

من جانبه أشار رئيس دائرة الإنتاج النباتي المهندس رجب السلامة إلى ملاحظة أضرار بسيطة على محصول القمح المروي انحصرت في رقاد النبات إلا انها لا تؤثر على عملية الإنتاج لافتا إلى أن «عملية التعويض محصورة بالمساحات المرخصة لدى مديرية الزراعة».‏

وفي حماة أدت العاصفة المطرية التي شهدتها المحافظة على مدى اليومين الماضيين إلى حصول أضرار متفاوتة ببعض المحاصيل الزراعية الموسمية.‏

وأوضح مدير الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب المهندس غازي العزي أن الهيئة تسجل حاليا طلبات الأضرار الواردة من الجمعيات الفلاحية في المنطقة ليصار إلى دراستها لاحقا وتحديد مدى إمكانية تعويضها.‏

وأشار العزي إلى أن الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة وما نجم عنها من فيضانات وسيول جرفت وغمرت مساحات من الأراضي الزراعية اقتصرت أضرارها على بعض المحاصيل كالكمون والجلبان اضافة لكونها تهدد بتعرض محاصيل الخضار الصيفية للآفات الفطرية خلال الفترة المقبلة.‏

وفي طرطوس تم تشكيل /4/ لجان، ثلاث منها لحصر الأضرار الفنية (الطرق، صرف صحي، موارد مائية) تكون برئاسة مدير الخدمات الفنية في كل من القدموس وبانياس وبعضوية كافة الجهات الحزبية والإدارية المختصة، ولجنة لمنطقة الدريكيش برئاسة م.دلال محمود عضو المكتب التنفيذي وعضوية رؤساء الوحدات الإدارية المتضررة والجهات المعنية. واللجنة الرابعة برئاسة م.طارق معلا عضو المكتب التنفيذي المختص لحصر أضرار المدارس بشكل خاص، على أن تكون مؤسسة الإسكان العسكري مسؤولة عن التدخل الإسعافي والسريع في قطاعي بانياس والقدموس وشركة البناء والتعمير في قطاع الدريكيش.‏

وفيما يخص الأضرار الزراعية فقد أكد مدير الزراعة م.تيسير بلال أن الروابط الفلاحية والوحدات الإرشادية وصندوق تعويض الأضرار واتحاد الفلاحين وكافة الجهات المعنية تقوم الآن بحصر الأضرار ولاسيما أن الأضرار بمحصول التبغ بلغت نسبتها في قطاع القدموس 100% إضافة إلى تخريب 60-70 مدجنة بالمنطقة وإغلاق الطرق التي تؤدي إلى الأراضي الزراعية المغمورة إلى اليوم.‏

وأكدت المحافظة أن حصر الأضرار الزراعية يجب أن يكون دقيقاً ومنصفاً وإن لم يتواجد صاحب العلاقة حتى يعطى كل ذي حق حقه، على أن يتم توجيه الوحدات الإرشادية بالتعاون الكامل مع الأهالي تحت طائلة المساءلة.‏

وبما يخص قطاع الكهرباء أكد مدير كهرباء طرطوس م.مالك معيطة أن الشركة تقوم بحصر الأضرار وتحديد القيم المالية، وكذلك الأمر بالنسبة للموارد المائية التي ستقوم وزارة الموارد المائية بالتعويض على أضرارها، وتم إعطاء الجهات المعنية واللجان المشكلة مهلة تنهي يوم الخميس بعد غد لإنجاز مهامها.‏

وفي محافظة حمص أدت الأمطار الغزيرة المصحوبة بالبرد إلى إلحاق الضرر بأشجار التفاح في قرى المركز الغربي.‏

وأكد المهندس نزيه الرفاعي مدير الزراعة بحمص أن نسبة الضرر تراوحت بين 70 و 90 بالمئة في حين كانت الأضرار بسيطة على محاصيل الخضار.‏

وأشار مدير الزراعة إلى تشكيل لجان فنية في الدوائر والوحدات الإرشادية لتقييم الأضرار بشكل دقيق ورفعها للجهات المعنية.‏

وفي اللاذقية أوضح المهندس زاهر تويتي مدير صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية أن فرق الصندوق قامت بجولة للكشف عن الأضرار وتبين أن الأضرار تركزت في محاصيل التبغ واللوزيات وتراوحت النسبة بين 50 و 95 بالمئة وهي تستوفي شروط التعويض من الصندوق حيث حددت شروط التعويض أن تكون المساحة التي لحقها الضرر أكثر من 5 بالمئة والإنتاج أكثر من 50 بالمئة.‏

مدير الزراعة منذر خير بك بين أن التقديرات الأولية للأضرار في جبلة والحفة والقرداحة تبلغ بين 50 و90 بالمئة.‏

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018