الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

دورة تدريبية للكوادر الإدراية بوازرة الأشغال

ثورة أون لاين - دمشق - سامي الصائغ:

أقامت وزارة الأشغال العامة والإسكان أمس في مبنى الوزارة دورة للعاملين لديها والجهات التابعة لها في مجال التدريب والتأهيل وتنمية مهارات القيادة الإدارية تركزت حول كيفية تفكير القائد الإداري واستثمار الوقت، حيث ألقى الدكتور أحمد اسفنجة في المحور الأول من الدورة محاضرة بعنوان كيف يفكر القائد الإداري وما هي صفاته مشيراً إلى أن طريقة تفكير القائد تختلف عن طريقة تفكير الآخرين ويأتي هذا الاختلاف من خلال تطوير مهارات القائد وتعزيز معرفته وامتلاكه الأدوات التي تساعده بأن يكون قائداً ولاسيما أن القيادة ليست منصباً وإنما هي أسلوب بالتفكير. ونوه المحاضر بأن استثمار الوقت هو العامل المهم لإنجاح المدير مع قدرته على التخطيط الدقيق لما سيتم فعله مستقبلاً وذلك حسب قاعدة 10% بـ 90% أي إن 10% من الوقت تقضيها في التخطيط ستكون سبباً للوصول إلى 90% من النجاح وتحقيق الأهداف وهذا يعني أن التخطيط هو عملية اتخاذ قرارات لتحديد اتجاه المستقبل حيث يتبادر للذهن سؤالان أين نحن الآن وإلى أين نريد الوصول. وبين اسفنجة أنه عندما يستطيع القائد الإجابة عن هذين السؤالين يمكن أن نقول بأنه قائد ناجح وذلك لأنه حدد النقطة التي انطلق منها وحدد الطريق للوصول لهدف مؤسسته ولم يهمل خبراته ومكتسباته وإلمامه بحيثيات عمله مع قدرته على التنظيم وهو تشكيل الفريق الذي سيعتمد عليه ويصنع منهم قادة وهذه تندرج مع إحدى أهم المهارات الأساسية للقائد، أما مسؤوليات هذا القائد فهي كثيرة ولكن يمكن اختصارها بسبع نقاط لا تتغير في أي مؤسسة تتمثل بتحديد أهداف العمل وإنجازه والتجديد والتسويق وحل المشكلات واتخاذ القرار والتحلي بمهارات حل المشكلات واتخاذ القرار، ثم تحديد الأولويات، وأن يكون قدوة للآخرين وبالتالي إقناع الآخرين وتحفيزهم ثم الأداء والحصول على النتائج. حضر الدورة التدريبية معاونا السيد الوزير وجميع المديرين المركزين ومديري التنمية الإدارية بالجهات التابعة للوزارة.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018