الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

آليات الجيش تفتح الطريق إلى بلدة اليادودة بريف درعا تمهيدا لعودة المهجرين ودخول وحدات الجيش

ثورة أون لاين :

بدأت وحدة من الجيش العربي السوري بفتح الطريق الممتد من مدينة درعا إلى بلدة اليادودة بالريف الغربي للمحافظة تمهيدا لعودة الأهالي المهجرين ودخول وحدات الجيش إليها.

وذكر مراسل سانا الحربي من أطراف بلدة اليادودة شمال غرب مدينة درعا بنحو 5 كم أن آليات الهندسة في الجيش بدأت بعد ظهر اليوم بفتح الطريق المؤدي إلى بلدة اليادودة بعد قبول المجموعات المسلحة بتسليم جميع أسلحتها للجيش وتسوية أوضاع أفرادها.

ولفت المراسل إلى أنه من المقرر أن تقوم المجموعات المسلحة بالبلدة في وقت لاحق بالبدء بتسليم أسلحتها ومن ثم دخول وحدات الجيش لتأمين البلدة وعودة العائلات التي هجرتها المجموعات الإرهابية في وقت سابق إلى منازلها.

وأشار المراسل إلى الأهمية الاستراتيجية الكبيرة لبلدة اليادودة بحكم موقعها الجغرافي حيث تعد البوابة الرئيسة باتجاه الريف الغربي لمحافظة درعا حيث ستشكل منطلقا لاستكمال وحدات الجيش عملياتها لإنهاء الوجود الإرهابي على هذا المحور.

وانضمت خلال الاسبوعين الأخيرين العديد من القرى والبلدات بريف درعا للمصالحات بعد رضوخ المجموعات المسلحة فيها وتسليم اسلحتها تحت ضغط العملية العسكرية للجيش الهادفة إلى انهاء الوجود الإرهابي في درعا.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018