الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

المشكلات المعيقة للتصدير ستحل قريباً من خلال بعض البنوك في الدول الصديقة

ثورة اون لاين :
أكد رئيس " مجلس الوزراء " عماد خميس أن الحكومة تسعى لحل كافة المشكلات المعيقة للتصدير وأهمها التحويلات المالية من وإلى سورية، والتي ستحل قريباً من خلال بعض البنوك في الدول الصديقة.
وبيّن خميس خلال لقائه عدد من رجال الأعمال المشاركين بـ"معرض دمشق الدولي" أمس، أن عملية الاستثمار في سورية ستشهد خلال فترة وجيزة قفزة نوعية ترتكز على بنية تشريعية متطورة، تتضمن قانوناً جديداً للاستثمار، سيكون من أفضل القوانين الموجودة في دول العالم.
وأشار رئيس الوزراء، إلى أن مشكلة الشحن تتعلق بعدة أمور تعمل الحكومة على حلها، فالعمل مستمر مع الحكومة العراقية لإعادة فتح المعابر، مبيناً أن الحكومة مستعدة لاستئجار باخرة لتسريع الشحن إلى ليبيا.
وأضاف أن الحكومة طرحت أكبر خمسين مشروعاً للبنية التحتية في سورية للتشاركية مع القطاع الخاص، ويتم العمل على تطوير الإجراءات التنفيذية المتمثلة بتبسيط الإجراءات من أجل تسريع إنجاز هذه المشاريع، بعيداً عن الروتين والبيروقراطية.
وتركزت مداخلات رجال الأعمال الليبين والعراقيين على ضرورة خفض كلفة المنتج السوري وخاصة في المجال النسيجي، حيث باتت أسعاره مرتفعة وغير منافسة لما يتم استيراده من دول أخرى، خصوصاً أنه بحاجة لفترة شحن أطول وهو ما يخفّض من تواجده في أسواقهم.
وفي سياق آخر، أكد الصناعي أكرم قتوت، أن ارتفاع أسعار الخيوط القطنية المباعة من الشركات الحكومية ورفع الرسوم الجمركية على الأقمشة المستوردة، كان له الأثر الكبير على ارتفاع التكاليف إضافة لمضاعفة الضرائب ورسوم التأمينات الاجتماعية وأسعار الكهرباء خلال الفترة الماضية.
ودعا قتوت، إلى ضرورة حل هذه المشكلات لرفع وتيرة التصدير ومنح المصدرين مزيداً من الدعم وعدة الاكتفاء بدعم الشحن، وإلا فإن الصادرات السورية ستتراجع بشكل كبير وهو ما سيؤثر سلباً على الاقتصاد الوطني.
وتقدم الحكومة منذ العام الماضي دعماً لصادرات "معرض دمشق الدولي" وبعض المعارض التصديرية، يتضمن تقديم شحن مجاني للعقود الموقعة ضمن هذه المعارض، إضافة لاستضافة عدد من رجال الأعمال مجاناً بدعم من الاتحادات الاقتصادية.
وأقرت الحكومة في 2017، إعفاء البضائع المنتجة محلياً في حال تصديرها للخارج من رسم الإنفاق الاستهلاكي، بهدف تمكين البضاعة الوطنية من المنافسة في البلد المصدرة إليه.
 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018