الافتتاحية

كلمة الثورة أون لاين

أرمينيا تبدي استعدادها للمشاركة بإعادة الإعمار في مجال الشبكات الكهربائية والبنى التحتية

ثورة أون لاين: بحث وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل اليوم مع وفد اقتصادي أرميني برئاسة سورين كارايان وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات في أرمينيا آليات زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين وإنشاء لجنة لمتابعة قوائم المنتجات السورية والأرمينية المراد تبادلها والقرارات والاتفاقيات الأخرى المتخذة بين الجانبين.

الوزير الخليل دعا إلى تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية لتصل خطوات
ملموسة على أرض الواقع وتواكب مستوى العلاقات السياسية والشعبية مشيراً إلى أن الوزارة تمتلك قائمة من المنتجات السورية المتاحة للتصدير إلى أرمينيا وتنتظر تزويدها بقائمة المنتجات الأرمينية القابلة للتصدير إلى السوق السورية لاعتماد القائمتين وتنفيذهما بشكل فعلي مع “مزايا تفضيلية بتسهيلات الدخول والرسوم الجمركية”.

كما دعا الوزير الخليل الشركات الأرمينية للمشاركة بمرحلة إعادة إعمار سورية للإستفادة من خبرات هذه الشركات في مجال الإنشاءات المعدنية والأعمال البازلتية والبرمجيات والمعلوماتية.

بدوره أعرب كارايان عن استعداد بلاده للمشاركة بإعادة إعمار سورية والمساعدة في مجال الشبكات الكهربائية والبنى التحتية ولا سيما أن أرمينيا تمتلك كوادر وأيدي عاملة مؤهلة وفنيين وتكنولوجيين ذوي خبرة عالية في هذه المجالات.

واقترح كارايان عددا من “التسهيلات لإعادة تسويق المنتجات الأرمينية للسوق السورية وتخصيص مستودعات لها في سورية ومنح ما يوازيها من مزايا للمنتجات السورية في أرمينيا”.

وفي تصريح للصحفيين أشار الوزير الخليل إلى أن الجانب الأرميني سيوافي الوزارة بقائمة الشركات الأرمينية المقترحة للعمل في سورية للاستفادة من خبراتها وخاصة بالأعمال البازلتية كون سورية تمتلك مخزوناً مهما من الصخور البازلتية في المنطقة الجنوبية ولا سيما في محافظة السويداء .

وفي تصريح مماثل أوضح كارايان أن الهدف الأساسي من الزيارة تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين والتعاون في جميع المجالات التي يحتاجها الجانب السوري في المرحلة القادمة وإيجاد صيغة مشتركة بين الجانبين للتعاون وتحقيقه بشكل سريع على أرض الواقع.

وحول اللجنة التي تباحث الجانبان على تأسيسها أشار كارايان إلى أنها ستكون دائمة وتترجم كل القرارات التي يتخذها الجانبان وستعمل وزارة الاقتصاد السورية ووزارة التنمية الاقتصادية الأرمينية على دعمها.

حضر الاجتماع سفير جمهورية أرمينيا في دمشق الدكتور آرشاك بولاديان.

ومن أهم الاتفاقيات والوثائق الموقعة بين سورية وأرمينيا خلال السنوات الماضية “اتفاق للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني واتفاق النقل البري والجوي للركاب والبضائع وتعاون في المجال الزراعي والثروات الباطنية والسياحة والاتصالات وخدمات المعلومات واتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي والمساعدة في الشؤون الجمركية ومذكرة تفاهم حول إقامة معارض متبادلة لمنتجات كل بلد في البلد الآخر”.

وينظم العلاقات التجارية بين البلدين اتفاق التعاون التجاري الموقع في عام 1992 حيث تعد “أجهزة تسخين المياه بالطاقة الشمسية والألبسة والأدوية والأحذية والتوابل والبهارات وغراس الأشجار المثمرة” من أهم الصادرات السورية إلى أرمينيا بينما تعد الساعات والبطاريات من أهم المستوردات القادمة من أرمينيا.

 

Share

أضف تعليق


كود امني
تحديث

عودة

Login

عودة القائمة

Cart

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2018